1 min read
بين اليأس والأمل؟
 سبيل للمضي قدما عقب محاكمة كوبلنتس
يدخل أنور قاعة المحكمة في كوبلنتس مصفّد اليدين في 2 كانون الأول / ديسمبر 1202 © وكالة فرانس برس/مزود من طرف ثالث/توماس فراي

بين اليأس والأمل؟ سبيل للمضي قدما عقب محاكمة كوبلنتس

تقرير «بين اليأس والأمل – سبيل للمضي قدما عقب محاكمة كوبلنتس» هو تقرير صادر عن المركز السوري للعدالة والمساءلة يقيّم بشكل ناقد مشاركة الناجين والناجيات في محاكمة أنور رسلان وإياد الغريب. بدأت المحاكمة، وهي الأولى التي يمثُل فيها منتسبون سابقون للحكومة السورية أمام المحكمة، في 23 نيسان/أبريل، 2020. وسلّطت المحاكمة الضوء على شجاعة الناجين والناجيات الذين أدلوا بشهاداتهم حول تجربتهم الصعبة وأهمية شهادات الشهود في اقتصاص العدالة من مرتكبي الجرائم الوحشية في سوريا. وكما في تقرير التقييم النصفي للمحاكمة الصادر أيضا عن المركز السوري للعدالة والمساءلة، استند هذا التقرير إلى مراقبة المركز المعمّقة للمحاكمة. كما دعمت المعلومات التي قدمها الجمهور من خلال استبيان إلكتروني التقييمَ والنتائجَ الملموسة المدرجة في هذا التقرير والمتعلقة بوجهة نظر الجمهور وتجربة المجتمع السوري. يعرض هذا التقرير الدروس المستفادة ويقدّم توصيات تتعلق بالمشاركة الكلية الفعالة للناجين والناجيات في إجراءات محاكمات الولاية القضائية العالمية.

__________________________

للمزيد من المعلومات أو لتقديم ردود الأفعال والآراء، يرجى إدراج تعليقك في قسم التعليقات أدناه، أو التواصل مع المركز السوري للعدالة والمساءلة على [email protected]. كما يمكنكم متابعتنا على فايسبوك و تويتر. اشترك في نشرتنا الأسبوعية ليصلك تحديثات عن عمل المركز.