داخل محاكمة أنور رسلان: السجّان: “لا إله إلا بشار الأسد”

داخل محاكمة أنور رسلان: السجّان: “لا إله إلا بشار الأسد”

رسم: Rachel Ma

محاكمة أنور رسلان

المحكمة الإقليمية العليا – كوبلنتس، ألمانيا

التقرير 37 لمراقبة المحاكمة

تواريخ الجلسات: 16 و17 حزيران/يونيو، 2021

يسرد تقرير مراقبة المحاكمة رقم 37 الصادر عن المركز السوري للعدالة والمساءلة تفاصيل اليومين 75 و76 من محاكمة أنور رسلان في كوبلنتس. في اليوم الأول استمعت المحكمة إلى شهادة المدّعي. ووصف السوري البالغ من العمر 34 عاماً ظروف الاعتقال والتعذيب التي تعرض لها هو وإخوته أثناء اعتقالهم في فرع الخطيب. وتعرّفت عائلته على صهره من بين ملفات قيصر. وفي اليوم الثاني، تعرّف رياضي سوري سابق على أنور رسلان كرئيس للتحقيقات في فرع الخطيب. وأضاف الشاهد أن أنور رسلان كان له نفوذ أكبر من الوزراء السوريين، حيث كان يعمل لصالح أجهزة المخابرات، الحاكم الفعلي لسوريا.

الملخّص/أبرز النقاط:

اليوم الخامس والسبعون 16 حزيران/يونيو، 2021

أدلى المدّعي P34، وهو رجل سوري يبلغ من العمر 34 عاماً، بشهادته بشأن اعتقاله في فرع الخطيب، وكذلك اعتقال شقيقه في الفرع نفسه. كما وصف P34 ظروف الاعتقال السيئة بشكل عام في الفرع وقال إنه سمع أشخاصاً يتعرضون للتعذيب بالصدمات الكهربائية كل يوم. وأوضح للمحكمة أن أخته أخبرته أن شقيقهما المعتقل في فرع الخطيب، قد حقق معه أنور رسلان وهدده باعتقال واغتصاب أخته إذا لم يعترف. كما أظهر P34 للمحكمة صورة من ملفات قيصر تُظهر صهره الذي يُزعم أنه توفي في فرع الخطيب.

اليوم السادس والسبعون 17 حزيران/يونيو، 2021

أدلى P35، رياضي سوري سابق، بشهادته عن اعتقاله في فرع الخطيب وعن العواقب الجسدية والنفسية الاجتماعية لاعتقاله 13 مرة في سوريا. وأقرّ القضاة أنه كان من الصعب على P35 الإدلاء بشهادته في المحكمة وتذكُّر التفاصيل بسبب الصدمة النفسية والاجتماعية التي نجمت عن الاعتقالات المتعددة والتعذيب. وتعرّف P35 على رسلان كرئيس للتحقيقات في الفرع 251 وأنه يتمتع بصلاحيات ونفوذ على نطاق واسع.

______________________________________________

لمزيد من المعلومات أو لتقديم ردود الأفعال والملاحظات، يُرجى التواصل مع المركز السوري للعدالة والمساءلة على [email protected] ومتابعتنا على الفيسبوك وتويتر. ويرجى الاشتراك في النشرة الإخبارية الصادرة عن المركز السوري للحصول على تحديثات حول عملنا.

رد

أضف تعليق

(إلزامي)